التخطي إلى المحتوى

الإمارات: الإعلان رسميا عن خبر سار ومفاجأة من العيار الثقيل لمليون وافد ومواطن

إليكم تفاصيل الخبر الذي تناقلته وسائل الإعلام الرسمية والمحلية في الإمارات، ووصلت عدد تغريداته لرقم كبير بعد أن طمئنت الإمارات به المواطنين والمقيمين وأعلنت لهم عن قرار سار وخبر مفرح وصفه البعض بخبر من العيار الثقيل. حيث نشر مجموعة من الكبار المسؤولين في شركة بوز ألن هاملتون التابعه لدولة الامارات العربية أن هذه الطفرة سوف تعمل على سد احتياجات الوافدين إلى المدينة، و سوف تعلن فى المستقبل القريب عن توفر نحو مليون وظيفة جديدة بحلول عام 2021

أكد مسؤولون كبار أن مدينة دبي تتجه قدماً نحو استكمال تحولها الذكي عبر إنجاز مشاريع ضخمة تقدر بـ 240 مليار دولار خلال السنوات الست المقبلة ؛ حيث سيتم توسيع البر الرئيسي للإمارة إلى أربع مناطق لتغطية نحو 4 آلاف كيلومتر مربع تعادل نسبة توسع بمقدار 400%.

وقال كبار المسؤولين في شركة بوز ألن هاملتون أن هذه الطفرة ستلبي احتياجات الوافدين إلى المدينة، وستوفر نحو مليون وظيفة جديدة في دبي بحلول عام 2021 مع ترقب سكن نحو 8 ملايين نسمة في مدن الإمارات، ويتوقع زيادة حركة المطارات مع وصول العدد السنوي للمسافرين إلى 100 مليون مسافر بحلول عام 2021، بزيادة قدرها 45%عن مستويات عام 2014 ، وذلك بحسب ما أوردته صحيفة “البيان”.

ولفت المسؤولون إلى أن “خطة دبي 2021” تضع تصوراتها لبناء نظام بيئي ذكي ومستدام قائم على مفهوم مجتمع متماسك وشامل تديره حوكمة رائدة، ويموله اقتصاد مزدهر ويقدم أسلوب حياة عالمي المستوى وبيئة أعمال تنافسية.

وأوضحوا أن القيادة الحكيمة في دبي تدفع باستمرار نحو مزيد من الارتقاء وتحقيق أهداف متميزة كان آخرها الوصول إلى استخدام 80%من خدمات الحكومة الرقمية بحلول عام 2018 إلى جانب تحقيق نسبة رضا متوقعة من المستخدمين تصل حتى 80%. ويدل هذا على الالتزام الكامل والصريح الذي تبديه القيادة تجاه دعم الجهود “الرقمية”، تمهيداً لقيام حكومة أكثر ذكاءً، ومدينة أكثر ذكاءً وحياة أفضل للجميع.

وقال فادي قساطلي، نائب الرئيس عن القطاع الرقمي والابتكار الحكومي في شركة بوز ألن هاملتون: إلى جانب التطور السريع الذي تشهده المدينة حالياً، سيتم إنجاز عشرة مشاريع ضخمة في دبي بقيمة تقارب 240 مليار دولار، وذلك خلال السنوات الست المقبلة.

وسيتم توسيع البر الرئيسي للإمارة إلى أربع مناطق لتغطية نحو 4 آلاف كيلومتر مربع تعادل نسبة توسع بمقدار 400%. وتتضمن المشاريع مطار آل مكتوم الدولي، والمرحلة الثالثة من برنامج توسعة المنطقة الحرة بمطار دبي

وفى انتظار أن تعمل هذه الطفرة الجديدة فى الامارات على سد احتياجات الوافدين إلى المدينة، كما يتوقع مجموعة من الاقتصاديون عن توفير نحو مليون وظيفة جديدة في دبي بحلول عام 2021 القادم مع ترقب سكن نحو 8 ملايين نسمة في مدن دولة الإمارات، وهو رقم يمثل حوالي 85%من إجمالي عدد السكان. ويتوقع زيادة حركة المطارات مع وصول العدد السنوي للمسافرين إلى 100 مليون مسافر بحلول عام 2021، بزيادة قدرها 45%عن مستويات عام 2014.