التخطي إلى المحتوى

المحكمة تثبت تهمة إهانة الإسلام ضد الكاتبة فاطمة ناعوت

المحكمة تثبت تهمة إهانة الإسلام ضد الكاتبة فاطمة ناعوت

شبكة المصدر- أصدرت محكمة جنح السيدة زينب يوم الخميس حكما بتخفيض العقوبة المحكوم بها سابقا “بالسجن ثلاث سنوات” ضد الكاتبة فاطمة ناعوت إلى حكم مع وقف التنفيذ بالسجن لمدة ستة أشهر بتهمة إزدراء الإسلام.

كان قد حُكم على الكاتبة في البداية لمدة ثلاث سنوات سجن وغرامة 20000 جنيه، جاء ذلك بعد أن تم رفع دعوى قضائية ضدها لنشر تعليقات على صفحتها في موقع الفيسبوك عن الأضحية الحيوانية في عيد الأضحى، والتي اتُهِمت بموجبها بالسخرية من الطقوس الدينية.

و في تصريحات لها، ناعوت قالت أنها لم تنتقد الطقوس، ولكن المشاهد غير السارة للحيوانات المذبوحة والدم في الشوارع.

وأثار اتهامات ازدراء الدين الجدل بين المدافعين عن الحرية الذين طالبوا بإلغاء هذه الجريمة، مدعين أن هذه الجريمة تُستخدم لقمع حرية التعبير.