التخطي إلى المحتوى

الاعلام يستغل التوتر بين المملكة ومصر لاثارة الفتنه

الاعلام يستغل التوتر بين المملكة ومصر لاثارة الفتنه

شبكة المصدر- دأب الإعلام المصري في الآونة الأخيرة منذ توتر العلاقات بين الرياض والقاهرة على خلفية موقف الأخيرة من الملف السوري، على شن حملات موجهة ضد السعودية وتسليط الضوء على عدة ملفات، كان من أبرزها “ترحيل العمالة المخالفة”.

 

 

وتواصل صحف ومواقع مصرية منذ توتر العلاقات على نشر أخبار ترحيل المصريين وأعدادهم، والحديث عن نظام الإقامة في السعودية وعدم قدرة العمالة على توفير كفلاء ونظام الكفالة وسلبياته بشكل عام.

ويطرح الاهتمام المصري في هذا الوقت بترحيل العمال “المخالفين” لشروط الإقامة، تساؤلات حول سبب الاهتمام الذي بدأ الإعلام يتناوله بالأرقام، في سياق الحملة الإعلامية الموجهة ضد الرياض لانتقادها موقف القاهرة من الموقف في سوريا.

 

 

وبدأت السعودية عدة خطوات وصفها مراقبون بالعقابية كان أبرزها وقف شركة أرامكو النفطية إرسال الشحنات النفطية لمصر لشهرين متتالين.

 

 

لكن ملف العمالة المصرية يبقى من الملفات الحساسة بين الجانبين، لما يمكن أن يلحقه قرار سعودي بإنهاء خدمات أعداد كبيرة من المصريين، وإعادتهم إلى بلادهم من أضرار بالاقتصاد المصري، فهل ترى الرياض في هذا الملف ورقة ضغط على نظام عبدالفتاح السيسي؟