التخطي إلى المحتوى

السيسي وميركل يتفقان علي ترحيل المهاجرين المصريين مقابل مساعدات ماليه

السيسي وميركل يتفقان علي ترحيل المهاجرين المصريين مقابل مساعدات ماليه

شبكة المصدر- كشفت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، عن خطة دول الاتحاد الأوربي لعقد اتفاق مع مصر على غرار الذي وُقع مع تركيا، حول سبل وقف تدفق الهجرة غير شريعة عبر البحر المتوسط، وذلك وفقًا لصحيفة الجورناله الإيطالية.

 
وطرحت ميركل خلال المشاركة في القمة الثلاثية التي جمعتها مع الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند، ورئيس الوزراء الإيطالي ماتيو رينزي، فرضية وعقد اتفاق مع دول شمال إفريقيا على غرار الاتفاقية الموقعة بين تركيا والاتحاد الأوروبي، من أجل احتواء تدفق اللاجئين المغادرين من المغرب العربي إلى سواحل صقلية.

 
وقالت ميركل، إن “مزيد من السيطرة” على البحر الأبيض المتوسط للهجرة، سيمكن أوروبا من مكافحة الاتجار بالبشر، مضيفة أن الاتفاق مع مصر ودول المغرب العربي سيسهم في حل المشكلة.
الاتفاق التركي مع الاتحاد الأوربي حول الهجرة غير للشرعية، حقق لأنقرة مكاسب كبرى.. فهل تحصل مصر على ذات المكاسب؟

 
وكانت أهم مميزات الاتفاق التركي مع الاتحاد الأوروبي إعفاء مواطني تركيا من تأشيرات الدخول إلى أوروبا في مهلة أقصاها نهاية 2016.
وتضمن البند الرابع من الاتفاق التركي الأوروبي حصول أنقرة على مساعدة مالية كبيرة، إذ نص الاتفاق على تقديم مساعدة أوروبية لتركيا بقيمة ثلاثة مليارات يورو. وحين بصبح هذا المبلغ على وشك النفاذ سيقدم الاتحاد الأوروبي تمويلاً إضافيًا مماثلًا بحلول نهاية عام 2018.

 
وعبر الاتحاد الأوروبي عن استعداه تقديم مساعدات مالية كبيرة وعسكرية لأي دولة تساهم في وقف الهجرة غير الشرعية التي أصبحت أكثر تهديدًا للقارة العجوز.