التخطي إلى المحتوى

محققون: اعلان الافلاس هو اخر حل امام الحكومة المصرية خلال الشهرين القادمين

محققون: اعلان الافلاس هو اخر حل امام الحكومة المصرية خلال الشهرين القادمين
محققون: اعلان الافلاس هو اخر حل امام الحكومة المصرية خلال الشهرين القادمين

شبكة المصدر- تنتظر مصر هذا الاسبوع الحالي بدء تسلم المرحلة الاولى من قرض صندوق النقد الدولي التى تبلغ قيمتها ما يزيد عن 2 مليار دولار ، حيث تبدأ المفاوضات النهائية اليوم بين المسئولين الحكوميين و بعثة البنك الدولي اليوم الجمعة لانهاء كافة الترتيبات لاستلام المرحلة الاولى .

 

ويتوقع خبراء الاقتصاد عدم لجوء مصر الى اعلان إفلاسها الا فى حالة عدم القدرة النهائية على تسديد المستحقات المطلوبة منها خلال الشهرين المقبلين ، حيث من المفترض أن تسدد مصر مبلغ يقارب من 2 مليار دولار كفوائد على الديون المستحقة دوليا ، وبسؤال خبراء الاقتصاد عن ما الذى يحدث عند اعلان الدولة المصرية إفلاسها ، فأوضحوا أن اعلان الدولة إفلاسها يعطى الحق لها فى عدم اعطاء المودعيين الا ربع ودائعهم البنكية فقط .حال المطالبة بها .

 

 

الا انهم اكدوا على أن الدولة لن تفكر فى هذا الا عندما تنعدم باقى الحلول الاقتصادية لان القانون يضمن المودعين القيمة الكاملة لاموالهم من البنك المركزى المصرى .

 

 

و تعانى مصر مؤخرا من تدهور الاقتصاد الصورة كبيرة ما دفع البنك المركزى الى اتخاذ قرار تاريخي بتحرير سعر صرف الجنيه المصري امام باقى العملات الاجنبيه وخاصة الدولار الامريكى الذى ارتفع قيمته فى البنوك حتى وصل الى 17 جنيها .

 

 

وعلى صعيد اخر تترقب الدولة المصرية اليوم دعوات للتظاهر التى دعت اليها حركة تدعى ” ثورة الغلابة ” الغاضبة من الأحوال الاقتصادية الصعبة التى ضربت الاقتصاد بشكل فج .

المصدر نجوم مصرية