التخطي إلى المحتوى

أزمة جديدة تضرب العلاقات «المصرية – السعودية»

أزمة جديدة تضرب العلاقات «المصرية – السعودية»

أكد مصدر مطلعة أن مشكلة الصيادين المصريين بالسعودية لا تزال مستمرة، فإعتصامهم مستمر  لليوم الثالث عى التوالى بالسفارة وذلك فى مدينة الرياض، إحتجاجا منهم على إحتجازهم لدي كفيلهم.

 

ويذكر أن وزيرة القوى العاملة والهجرة، قد أعلنت أنها تتواصل مع الجهات السعودية المعنية، لإعادتهم لأسرهم في مصر.

 

كما أضاف المصدر الذي رفض زكر أسمه وذلك خلال تصريحات صحفية له يوم أمس الخميس، أن الاعتصام الذي بدأ يوم الثلاثاء الماضي، مع اعتصام الصيادين، قد يزيد من حدته التوتر المتصاعد بين مصر والمملكة العربية السعودية، في الفترة الأخيرة، والذي قد يصعب مسألة التفاوض بين الطرفين، مع ما بدا من تعنت من الجانب السعودي.

 

وأكد أن الصيادون المصريون قاموا بأرسل استغاثات من السعودية إلى وزيرة القوى العاملة المصرية “الدكتورة نبيلة مكرم” وأرسلت أسرهم استغاثات مماثلة لها، ناشدوها فيها التدخل وترحيلهم إلى مصر في أسرع وقت ممكن، بعد أن أخل صاحب العمل بشروط التعاقد، وقام باحتجاز 32 صيادا، ينتمون إلى قرية برج البرلس بمحافظة كفر الشيخ، منذ ستة أشهر.

 

وأكد عدد من الصيادين، أن السفارة أكدت لهم أنها ستعمل على حل أزمتهم، كما تواصل عدد منهم مع مكتب الدكتورة نبيلة مكرم، وزيرة الشؤون الخارجية والهجرة، وأكدت لهم أنها ستسعى إلى ترحيلهم إلى مصر