التخطي إلى المحتوى

قرار تاريخي من الإمارات من أجل مصر موانئ دبي تلغى التعامل بالدولار وتتعامل بالجنية المصري رسمياً

قرار تاريخي من الإمارات من أجل مصر موانئ دبي تلغى التعامل بالدولار وتتعامل بالجنية المصري رسمياً

فى ظل الأزمة المالية وأزمة الدولار التي تمر بها الدولة المصرية، بسبب قلة الدولار وارتفاع سعرة بطريقة مخيفة جدا، فى السوق السوداء حتى كسر حاجز 18 جنيها، مصريا مقابل 1 دولار أمريكي، مما اضطر شركة موانئ دبي السخنة، فى اتخاذ قرار تاريخي، خاص بالتعامل النقدي مع عملاء الموانئ من مصدرين ومستوردين، وشركات الشحن .

 

قامت على أثر أزمة العملة الصعبة، شركة موانئ دبي السخنة، بالبدء من أول يوم فى شهر فبراير 1-11-2016، بإلغاء التعامل بالدولار على الخدمات الأرضية المقدمة لأصحاب ومستلمي البضائع والمقدرة بالدولار الأمريكي، والتعامل بالجنية المصري ابتداء من اليوم 1-11-2016، وقال مصدر رسمي أن القرار يأتي مساندة للحكومة المصرية، من اجل تقليل الإقبال على شراء الدوار واستبداله بالعملة المصرية، لرفع قيمة الجنية أمام الدولار .

 

يذكر أن موانئ دبي تعتبر من أحد كبار الشركات التي تمتلك موانئ على مستوى العالم، حيث لدى الشركة العالمية أكثر من أحد عشر ميناء فى مختلف دول العالم  .