التخطي إلى المحتوى

ولي العهد يرعى ملتقى الوقاية من الاستغلال الجنسي للأطفال عبر الإنترنت

ولي العهد يرعى ملتقى الوقاية من الاستغلال الجنسي للأطفال عبر الإنترنت

يرعى ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الأمير محمد بن نايف، الملتقى الوطني للوقاية من الاستغلال الجنسي للأطفال عبر الإنترنت، في الرياض خلال الفترة من 15 – 17 صفر 1438، الذي ينظمه الأمن العام، بالتعاون مع عدد من جهات وزارة الداخلية و عدد من  الوزارات الحكومية، بمشاركة دولية وإقليمية ومحلية .

ويشارك في الملتقى نحو 12 دولة و15 جهة، والعديد من المنظمات المجتمعية والهيئات الدولية والجمعيات الوطنية والإقليمية المختصة،

من خلال عرض تجاربها الوقائية الناجحة التي ساهمت في معالجة مشكلة الاستغلال الجنسي للأطفال عبر الإنترنت وحمايتهم من الإيذاء، حيث بنى الأمن العام رؤيته العلاجية للحماية من الإباحية واستغلال الأطفال عبر الإنترنت ووسائل التقنية.

ويتركز الملتقى في رؤيته على تعزيز التعاون الإقليمي والدولي، من خلال تعزيز القيم والمفاهيم، وتبادل المعلومات في مجال الوقاية من الاستغلال الجنسي للأطفال، ومن هذا المنظور ركز الأمن العام في هذا الملتقى على عدد من الأهداف التي تنطلق من الرسالة الهادفة لتعميق الخبرات والمهارات بين المشاركين بما يخدم الوقاية، وذلك بالعمل على نشر التوعية الوقائية بمخاطر الاستغلال الجنسي للأطفال