التخطي إلى المحتوى

الشرطة السعودية تكشف الستار عن تفاصيل مثيرة… حول قضية اغتيال رجلي أمن بالمنطقة الشرقية

الشرطة السعودية تكشف الستار عن تفاصيل مثيرة… حول قضية اغتيال رجلي أمن بالمنطقة الشرقية

صرحت مصادر أمنية موثوق بها عن تفاصيل جديدة بشأن حادثة مقتل رجلي الأمن أحدهما رئيس رقباء و الآخر عريف من منتسبي الدوريات الأمنية في المنطقة الشرقية، واختراق دوريتهما الأمنية. أثناء تأدية عملهما .وقد ذكر أن رجلي الأمن أستشهدوا وسط ضباب كثيف من إطلاق النار . وقد تم معرفة الجناة وهم مفرح السبيعي وحسن صهلولي والمقيمين في شارع الملك سعود بحي الضباب في مدينة الدمام .

وأدلت تلك المصادر بأن الجناة قد قاموا بتنفيذ تلك العملية الإجرامية باستخدام سيارة مسروقة منذ أيام من أحدى الشركات بعد أن قاموا بتغيير معالمها .

كما أوضحت تلك المصادر بأن الجناة كانوا يراقبون رجلي الأمن منذ بداية خروجهم للعمل في رأس التنورة حتى وصلوهم إلي إلي طريق الجبيل – الدمام السريع. وتتبعوهم حتى وصلوا شارع الملك سعود وقاموا بالانتظار هناك بعد خروجهما من أحد المطاعم لتناول العشاء.وهنا سنحت الفرصة للجناه بالقيام باطلاق النار على رجال الأمن ما أدى إلى إصابتهما بإصابات شديدة أدت إلي استشهادهم في الحال قبيل منتصف الليل يوم الأثنين .و تبين أن أحدهم تلقى 10 رصاصات في صدره .

و اصدرت شرطة المنطقة الشرقية البارحة بياناً بشأن استشهاد رجلي الأمن من الذين يقومون بحراسة المنشآت كانوا يقومون بحراسة بتأمين مصفاة أرامكو في محافظة رأس تنورة بعد تأدية عملهم .أمام أحد المحال التجارية في شارع الملك سعود بالدمام .و أنها قامت بإجراء الضبط والإحضار الجنائي للجريمة التي لاتزال يتم متابعتها وإجراء التحقيقات فيها لتحديد دوافع القتل وتنفيذ العقوبة على الجناة .

وقد أوضح سكان المنطقة أن بعض الحوادث بين الشرطة ومسلحين لها خلفيات سياسية ومرتبطة بأفعال إجرمية منها تهريب المخدرات. كما شهدت المنطقة الشرقية عدة هجمات لتنظيم الدولة الاسلامية الذي تبنى سلسلة عمليات في السعودية استهدف معظمها الشيعة وقوات الأمن.

المصدر: أخبار 24