التخطي إلى المحتوى

شباب سعوديون يبدعون

شباب سعوديون يبدعون

فتح قرار توطين مهنتي بيع وصيانة أجهزة الجوالات وملحقاتها المجال لمجموعة كبيرة من الشباب السعوديين في منطقة عسير، للإبداع والتميز في الصيانة، حيث يدير عدد من الشباب السعوديين محلات صيانة وبيع أجهزة الجوالات، مبددين بذلك الانكشاف المهني في قطاع الاتصالات بالمنطقة.

واستفاد الشباب السعوديين من الحوافز والتسهيلات التي قدمتها وزارة العمل والتنمية الاجتماعية والمؤسسات الشقيقة، من أجل دعم وتحفيز السعوديين والسعوديات للعمل والاستثمار في قطاع الاتصالات، ومنها برامج التدريب المجاني في مجالات المبيعات وخدمة العملاء والصيانة المقدمة من قبل المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني، وبرامج الدعم المقدمة من صندوق تنمية الموارد البشرية (هدف)، والقروض التمويلية المقدمة من البنك السعودي للتسليف والادخار، بالإضافة إلى مذكرات التفاهم التي تمت مع عدد من الشركات الكبرى العاملة في قطاع الاتصالات لتقديم الدعم والاستشارات للسعوديين والسعوديات في القطاع.

وفي ذات السياق دعت وزارة العمل والتنمية الاجتماعية عملائها إلى التعاون والإبلاغ عن مخالفات قرار توطين قطاع الاتصالات، من خلال الموقع الإلكتروني “معا للرصد” على الرابطrasd.ma3an.gov.sa.

حيث سيتم التعامل الفوري مع البلاغات حرصاً على تحسين وتطوير بيئة سوق العمل وضبطها، مضيفةً أنه يمكن أيضاً الإبلاغ عن أي مخالفات للقرار، أو في حال عدم التزام المنشآت والعاملين بقرار قصر العمل على السعوديين في القطاع، عبر الاتصال على هاتف خدمة العملاء الموحد 19911.

‏يشار إلى أن الحملات التفتيشية في منطقة عسير خلال إجازة عيد الأضحى، والتي شملت مدينة أبها ومحافظات خميس مشيط، محايل، النماص، بيشة، المجاردة، وبلقرن، شهدت دخول الشباب السعودي لوظائف القطاع، ما بين عاملين ورياديي أعمال، حيث لم تسجل أية مخالفة لقرار التوطين في الحملات التفتيشية الأخيرة على قطاع الاتصالات في المنطقة.