التخطي إلى المحتوى

ملابسات مقتل عامل مطعم الأفلاج

ملابسات مقتل عامل مطعم الأفلاج

كنا قد عرضنا عليكم فى مقاله سابقة بعوان مواطن سعودي يقتل عامل مطعم بالأفلاج ولكن لم نكن نعمل ماهى ملابسات ووقائع الحادث ولكن كشف لنا كفيل العامل الهندي ملابسات مقتل العامل ويدعي “نذير ميرا”.

 

وقد صرح المواطن السعودي “محمد القحطانى” أنه قد تلقى إتصالا هاتفيا من الجهات الأمنية وذلك مساء يوم الجمعه الماضى لتخبره الجهات الأمنية بالحادثة وحضوره إلى قسم الشرطة وعند حضوره قد تبين له أن المقتول هوا مدير المطعم وقد لاذ الجانى بالفرار وأن أحد زبائن المطعم قد صور الواقعه فيديو وهوا ما مكن السلطات الأمنيه من التعرف على الجانى والقبض عليه.

 

وقد وضح “القحطانى” أن الجانى قد دخل المطعم وبرفقته عدد من الأطفال وقد طلبو الطعام وأثناء تجهيز العامل بالمطعم الوجبات له قد دخلو فى مشاده كلاميه مع العامل من أجل تأخر الطلب الخاص بهم ولكن قبل أن يتطور الأمر فقد خرج الجانى مسرعا إلى الخارج وعاد ومعه مسدسا وقد صوب المسدس إلى المجنى عليه وأطلق النار وقد أصابت ديكور المحل لتنفذ إلى الجانى لتستقر فى باطنه ونقل على الفور إلى المستشفى من أجل اسعافه ولكن قبل أن يصل نفذ أنفاسه الأخيره ومات متأثرا بالطلق النارى.

 

وقد تبين لنا أن المجنى عليه يبلغ من العمر “41” عاما وهوا متزوج ولدية طفله عمرها 4 سنوات وكانت عائلته موجوده معه منذ فتره داخل المملكة ولكنهم رجعو إلى بلادهم “الهند” وكان من المقرر أن يلحق بهم فى شهر رمضان الماضى ولكن شاء القدر أن يتأخر بعض الأيام من أجل إنهاء بعض الأمور وهذا هوا قضاء الله وقدره أن يتأخر حتى يكون ميعاده داخل المملكة .

 

وعلى صعيد آخر فقد أشار كفيل الضحيه أنه يعمل لديه منذ فترة على كفالته وكان معروف لدى الجميع ولدى زبائن المحل بحسن خلقه والمواظبة على أداء الصلاه والعبادات وقد سبق وأن ساهم فى تدريب عدد من الشباب الكوادر السعوديين على كيفية إعداد وتجهيز الطعام وقد تم تكريمه من قبل مؤسسة التنمية الإجتماعيه بمحافظة الأفلاج.

 

وعلى جانب أخر فقد علمنا أن زملاء المجنى عليه يعانون من حالة نفسية سيئة للغايه ولم يعملو منذ وقوع الحادث وقد طالبو صاحب المطعم بإغلاقه وأجازة لمدة ثلاثة شهورمن أجل السفر إلى بلادهم وبالفعل تم تلبية الأمر لهم من قبل كفيلهم صاحب المطعم .