التخطي إلى المحتوى

خادم الحرمين يهنئى الرئيس التركي بعودة الأمور إلى نصابها فى تركيا

خادم الحرمين يهنئى الرئيس التركي بعودة الأمور إلى نصابها فى تركيا

خادم الحرمين يهنئى الرئيس التركي بعودة الأمور إلى نصابها فى تركيا

أجرى خادم الحرمين الشريفين يوم أمس إتصالا هاتفيا مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان هنأه فيها بعودة الأمور إلى نصابها الطبيعي فى تركيا.

 

وقد رحب خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود حفظه الله  بعودة الأمور واستتبا الأمن فى البلاد والأستقرار فى البلد الشقيق بقيادة فخامو الرئيس التركي أردوغان وإستمرار الحكومة التركية الحالية لمماسرة أعمالها لرعاية مصالح شعبها.

 

وقد عبر الرئيس التركى رجب طيب أردوغان خلال الإتصال مع خادم الحرمين عن شكره وإمتنانه لجلالة الملك وكل شعب المملكة العربية السعودية عن مدى صدق مشاعرهم متمنينا دوام الصداقة والحب بين البلدين .

 

وعلى صعيد آخر فقد أجرى خادم الحرمين الشريفين إتصالا هاتفيا آخر مع رئيسة الوزراء البريطانية “تيريزا ماي” هنأها بتوليها منصب رئيسة الوزراء فى المملكة المتحدة وقد أكد خادم الحرمين خلال اتصاله مع رئيسة الوزراء عن مدى متانة العلاقات بين البلدين الصديقين على مدى اعوام طويلة.

 

وعلى جانب آخر فقد وافق خادم الحرمين الشريفين الملك “سلمان بن عبد العزيز آل سعود” حفظه الله على رعاية حفل سوق عكاظ والذي تنطلق فعاليته فى دورتة العاشرة خلال الفترة 6 الى 11 ذى القعدة من الشهر المقبل وذلك فى محافظ الطائف ويشارك فى الفعالية أدباء وشعراء وأكادميين من داخل المملكة ومن خارجها.