التخطي إلى المحتوى

الشمس تعامدت مع الكعبة المشرفة

الشمس تعامدت مع الكعبة المشرفة

محمد فياض –  وكالة المصدر الإخبارية – الشمس تعامدت مع الكعبة المشرفة

يوم أمس الجمعه تعامدت الشمس على الكعبة المشرفة عند الساعة 12.27 ظهرا بتوقيت مكه المكرمة مباشرة فوق الكعبة المشرفة وكانت الشمس مرتفعة بمقدار 90 درجة عن افق مكة المكرمة وقد إختفت ظلال الشمس لبضع لحظات زمنية ويستفيد البعض منها فى تحديد القبلة بدقة عالية تمام.

 

وعلى جانب آخر فقد وضح الباحث الفلكى بقسم علوم الفلك والفضاء فى جامعة الملك عبدالعزيز “ملهم بن هندى” أن تعامد الشمس على الكعبة هى ظاهرة فلكيا وتتكرر مرتين فى السنه خلال حركة الشمس بين الصيف والشتاء وقد تعامدت على مكة المكرمة ه1ا العام فى يوم 27 مايو ويوم امس 15 يوليو وقد صادف تعامدها يوم امس الجمعه وذلك لحظة آذان صلاة الجمعة فى المسجد الحرام.

 

كما قال الباحث الفلكى “ملهم بن هندي” ان هذه الظاهرة تمكن سكان الأرض والذين يستطيعون مشاهدة الشمس فى هذا الوقت من تحديد إتجاه القبلة  بكل دقة وبهذا يستطيع أداء صلاتة وهوا فى أى مكان فى الأرض.

 

وقد أضاف أيضا أن سكان المناطق القريبة من مكة المكرمة سيجدون بعض الصعوبة فى تحديد إتجاه الشمس لأنها ستكون قريبة جدا من كبد السماء لذلك لا يستطيعون تحديد القبلة عبر ظل الأشياء مما يعنى أن لو تم وضع قلم بشكل قائم سيكون إتجاه القبلة عكس إتجاه ظل القلم تماما وهذه من الطرق المعروفة قديما لتحديد إتجاه القبلة .

 

وعلى صعيد آخر يذكر ان الشمس كانت تعامدت على الكعبة المشرفة وذلك أثناء حركتها الظاهرية وإنتقالها من خط الأستواء إلى مدار السرطان يوم الـ 27 من شهر مايو الماضى