التخطي إلى المحتوى

أجهزة النفط تقتل عدد كبير من الأسماك

أجهزة النفط تقتل عدد كبير من الأسماك

أجهزة النفط تقتل عدد كبير من الأسماك

أعلنت الهيئة العامة لشؤون الزراعة والثروة السمكية أن نفوق عدد كبير من الأسماك فى منطقة الدوحة يرجع إلى تعرض الأسماك إلى صدمة صوتية قوية جداا وقد كشف المشرف على محتبرات الهيئة “حسن الصايغ” أن نفوق الأسماك يرجع إلى ذبذبات زلزالية والتى تصدر من أجهزة البحث التى تستخدمها شركات البترول.

 

وقد صرح المدير العام للهيئة المهندس “فيصل الحساوي” أن التحاليل التى أجرتها مختبرات الثروة الحيوانية قد أشارت إلى عدم وجود أى بكتريا المسببة فى نفوق الأسماك .

 

وقد أشار أيضا إلى أن نفوق الأسماك قد طال ما يقارب نصف طن من الأسماك وذلك شمال الدوحة فى منطقتى المخازن والشاليهات ومما إستدعى ذلك جمع عينات من مياه البحر وأيضا من الأسماك وذلك من أجل عمل التحاليا اللازمة وكشف السبب فى نفوقها.

 

وعلى صعيد آخر فقد طمأن “الصايغ ” إلى أن أسباب نفوق الأسماك تعود لتأثرها بالبذبات الزلزالية  والتى صدرت عن أجهزة البحث والتنقيب عن البترول فى جون الكويت للبحث عن حقول النفط البحرية»، مبيناً ان «عمليات الاستكشاف يرافقها اصدار موجات صوتية عالية والتى أثرت على الأسماك القريبة منها وقد تسببت فى نفوق عدد كبير من الأسماك .

 

وقد أكد “الصايغ” أن هناك حالات نفوق أخرى وذلك طالما إستمرت الأجهزة فى عملها فى البحث والتنقيب عن البترول وقد ناشد عدم اكل هذه الأسماك النافقة وعلى الرغم من عدم وجود أى ضرر بها او سميات فيها.