التخطي إلى المحتوى

إصابة عدد من مسلحي القاعدة في اليمن

إصابة عدد من مسلحي القاعدة في اليمن
طائرات بدون طيار

جرح أربعة مسلحين من تنظيم القاعدة في محافظة مأرب وسط اليمن ، بعد غارة جوية من المرجح أن تكون قد نُفّذت عبر طائر بدون طيار ، حسب ما أفادت به وسائل إعلام يمنية بالإضافة إلى رجال القبائل. 

وتزامنت الغارة مع وصول الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي إلى مدينة مأرب وسط البلاد ، والتي تفصل المسافة بينها وبين العاصمة صنعاء نحو 120 كيلومترا شرقا.

وكان هادي قد إجتمع لمدة ست ساعات مع كل عدد من المسؤولين في التحالف العربي الذي تقوده المملكة العربية السعودية ، والتي تُعرف بدعمها للرئيس اليمني ضد الحوثييين والقوات الموالية للرئيس المخلوع علي عبد الله صالح.

وبالرغم من شن الولايات المتحدة الأمريكية لغارات جوية ضد مسلحي القاعدة في اليمن بإستخدام الطائرات بدون طيار على مدار سنوات ، إلا أن شوكة التنظيم عرفت مزيدا من القوة.

وحسب رجال القبائل الذين طلبوا عدم الكشف عن أسمائهم ، فقد جرح أربعة أعضاء من التنظيم أثناء غارة جوية استهدفت سياراتهم عبر طائرة أمريكية في شرق المدينة.