التخطي إلى المحتوى

ولى العهد يؤدى صلاة الميت على شهداء تفجير المدينة المنورة

ولى العهد يؤدى صلاة الميت على شهداء تفجير المدينة المنورة

تمت صلاة الميت مساء اليوم على شهداء الواجب اللذين انتقلوا الى رحمة الله بحضور صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز ولى العهد ونائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية.

 

وقد وافتهم المنيه جراء التفجير اﻻثم الذى تم على يد اﻻنتحارى الهالك فى محيط المسجد النبوي الشريف وتسبب ذلك فى استشهاد واصابه عدد من رجال اﻻمن وتقديم واجب العزاء ﻻسر هؤﻻء الشهداء كما تم زيارة المصابين.

 

وقد تم استقبال سمو ولى العهد لدى وصولة المدينة المنورة ومطار اﻻمير محمد بن عبد العزيز الدولى من قبل صاحب السمو الملكى فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة المدينة المنورة وعدد من كبار المسؤولين من مدنيين وعسكريين.

 

وكان يرافقه مستشار سمو وزير الداخلية وصاحب السمو الملكي الأمير نواف بن نايف بن عبدالعزيز مستشار سمو وزيرالداخليه ومعالى المستشار بالديوان الملكى اﻻستاذ عبدالله بن عبدالرحمن المحسين ومعالى رئيس الشؤون الخاصة بسمو ولى العهد اﻻستاذ سليمان بن نايف الكثيرى وقد كان سمو ولى العهد قام بمغادرة جدة فى وقت سابق اليوم حفظ الله سمو ولي العهد فى سفره واقامتة.