التخطي إلى المحتوى

رصد عناصر مشبوهة وخلايا نائمة لتنظيم”داعش” الأرهابى

رصد عناصر مشبوهة وخلايا نائمة لتنظيم”داعش” الأرهابى

رصد عناصر مشبوهة وخلايا نائمة لتنظيم”داعش” الأرهابى

توصلت التحقيقات مع عناصر التنظيم الأرهابى “داعش” والتى تم إلقاء القبض عليها فى وقت سابق وقد أدلو بإعترافات حول مخططاتهم الإرهابية .

 

انهم قد خططو لتنفيذ عمليات تفجير منشآت حيوية وأمنية وأيضا مساجد ودرو العبادات كما إعترفو بأنهم قد تلقو تعليمات من قيادى التنظيم الإرهابى فى الخارج من أجل وضع خطة هجومية على المدى القريب وأيضا البعيد من أجل زعزعة أمن البلاد.

 

وقد أفادت بعض المصادر الأمنية أن المتهمين قد أرشدو رجال الأمن عن عناصر أخرى مشبوهة وذلك ضمن خلايا تنتمى إلى التنظيم الإرهابى “داعش” كما توصلت أيضا جهات الأمن إلى قائمة سوداء تضم شبابا غالبيتهم مواطنيين كويتيين وبعضهم وافدون.

 

كما أفادت التحقيقات والتحريات أنهم جميعا مقتنعون بهذا التنظيم الإرهابى والمؤسف أنهم أيضا يرجوون لفكرة الإنضمام له عبر مواقع التواصل المختلفة وفى بعض الديوانيات كما تم إستعدعاؤهم من أجل التحقيق معهم.

 

وعلى صعيد آخر فإن الأستعدادات الأمنية من قبل وزارة الداخلية قد شكلت غرفة عمليات طارئة للأشراف المباشر من نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الشيخ “محمد الخالد”.

 

وتحت قيادة كل من وكيل الوزارة الفريق سليمان الفهد ومعه بعض معاونيه من اجل متابعة الأحداث أولا بأول.

 

وقد كشفت المصادر عن وضع أكثر من خطة من اجل التعامل مع أى مستجدات من الأحداث الطارئة مشيرا أيضا رفع أعلى درجات الأستعدادم من أجل تأمين البلاد فى عطلة عيد الفطر المبارك.

 

وقد اشارت جهات الأمن أن تكثيف التواجد الأمنى على أعلى درجات الأستعداد وبصورة مضاعفة فى محيط المنشآت النفطية والمبانى الحيوية جنب إلى جنب مع تتبع جميع العناصر المشتبه فيهم والمتعاطفين مع هذا الفكر الأرهابى المتطرف “داعش”.