التخطي إلى المحتوى

عاجل: تفجير انتحاري قرب مسجد في القطيف

عاجل: تفجير انتحاري قرب مسجد في القطيف

أصيب مقيم آسيوى بشظية نتيجة إنفجار إنتحارى فى عملية إرهابية فى حي المدارس القريب من سوق مياس وذلك بداخل مدينة القطيف .

 

وتشير بعض التفاصيل أن المقيم نقل إلى المستشفيات لتلقى العلاج وكما ذكر على لسان شهود العيان بأن التفجيرين قد وقعا بفارق زمني لا يتعدى الـ20 ثانية، إذ هز صوت الانفجاريين المتتاليين المنطقة لحد كبير، وذلك مع كلمة “الله أكبر” التي نطق بها المؤذن في المسجد الواقع في المنطقة التي يبدو أنه كان مستهدفا من قبل الإرهابيين.

 

وعلى صعيد آخر ذكر شهود عيان آخرين والتى تواجدت فى موقع الحادث أن سيارة أستقلها أحد الإرهابيين لتفجير نفسيهما وقد تحطمت السيارة عن آخرها .

 

كما أصيبت ما يقارب 10 سيارات كانت متوقفة في الموقع، وأفاد شهود عيان كانوا يرتادون المسجد الواقع في السوق بأن الانفجار خلف أشلاء لثلاثة أشخاص يعتقد أن الأشلاء تعود للإرهابيين، وأفاد ماجد الشبركة إعلامي بأنه سمع انفجاريين متتاليين بالتزامن مع قول الله أكبر الخاصة بأذان المغرب، وكان ذلك على بعد مسافة تقدر بنحو كيلو عن الموقع، فيما ذكر شهود عيان بأن هناك ثلاث جثث تقطعت وأصبحت أشلاء يعتقد أنها تعود لانتحاريين، وتشير التفاصيل إلى أن الدفاع المدني باشر الحريق الناجم عن الانفجار في الساعة السابعة مساء اليوم، فيما يؤكد مصلون بأن المعلومات الأولية تشير إلى وقوع تفجير انتحاري، ولم يتم تحديد الإصابات الناجمة عن التفجير .

 

وعلى صعيد آخر فقد زار موقع الحادث محافظ القطيف “خالد الصفيان” الموقع وقد تحدث مؤكدا أن الإرهاب الدموي لن يفلح أبدا في تحقيق أهدافه، مشددا لـ”الرياض” بأن الجميع يدا واحدة مع ولاة الأمر في مكافحة الإرهاب، وأبان بأن يد الإرهاب التي تروع الآمنين ستقطع، حيث لا وجود لفكر ارهابي يعيش بيننا في وطننا الغالي، مشددا على ان الدولة ايدها الله تضرب بيد من حديد الارهابيين عديمي الضمير،

 

ومقدما شكره لحكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز حفظه الله على مكافحتها للإرهاب الذي يعد غريبا على المنطقة، وقال: “إن الحادثة المؤسفة في القطيف محل متابعة من قبل أمير المنطقة الشرقية صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز حفظه الله”، مضيفا “إن سموه يتابع الحادث لحظة بلحظة”، مؤكدا أن العمليات الإرهابية يرفضها كل مواطن شريف، وذكر بأن مهما فعل الارهاب فإن الجميع يدا واحدة خلف القيادة الرشيدة وان الجميع من المواطنين والمسؤولين يفدون وطنهم بأرواحهم.

 

2

4

1

 

6

5

 

7