التخطي إلى المحتوى

رئيس الوزراء الإسرائيلي في زيارة تاريخية إلى القارة السمراء

رئيس الوزراء الإسرائيلي في زيارة تاريخية إلى القارة السمراء
رئيس الوزراء الإسرائيلي

سيكون رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، على موعد مع زيارة ” تاريخية ” إلى القارة الأفريقية اليوم الاثنين، وستمتد الزيارة لعدة أيام سيسافر فيها إلى كل من إثيوبيا ورواندا وكينيا وأوغندا للاجتماع مع عدد من رؤساء الدول هناك.

والجدير بالذكر أن هذه هي الزيارة الأولى لرئيس وزراء إسرائيلي بشكل رسمي منذ الزيارة التي قام بأدائها رئيس الوزراء الأسبق قبل 22 عاما وتحديدا سنة 1994 إلى مدينة الدار البيضاء في المغرب ، بالرغم من أن إسرائيل لازال لديها علاقات على الصعيدين السياسي والاقتصادي مع عدة بلدان من القارة السمراء.

وحسب الديوان الرئاسي الإسرائيلي ، فإن الزيارة ستنطلق بدءا من الأراضي الأوغندية ، حيث يتم إستقبال نتنياهو في مراسم رسمية يحضرها رئيس البلاد ، ومن ثم سيتم إحياء الذكرى الـ 40 لعملية تحرير رهائن إسرائيليين قامت بها قوات إسرائيلية خاصة يوم 4 يوليو من عام 1976 في عنتيبي.

كما سيجتمع رئيس الوزراء الإسرائيلي مع عدة رؤساء دول من شرق القارة ، والذي سيتوافدون على الأراضي الأوغندية لمناقشة عدة ملفات سياسية ، بحضور كل من وزير خارجية تانزانيا ورئيس الوزراء الإثيوبي ورؤساء كل من رئيس الوزراء الإثيوبي وجنوب السودان ورواندا وكينيا وأوغندا.

كما سيقوم نتنياهو كذلك بزيارة كل من إثيوبيا ورواندا وكينيا ، فمن المقرر أن يلتقي برؤساء الدول المعنية بالإضافة إلى رؤساء المؤسسات والأمنية فيها، و تندرج الزيارة تحت الجهود التي تسعى لكسب التأييد الأفريقي لإسرائيل في المؤسسات الدولية.