التخطي إلى المحتوى

دعم أمن مطار الكويت الدولى بـ 500 عنصر تدربهم شركة عالمية

دعم أمن مطار الكويت الدولى بـ 500 عنصر تدربهم شركة عالمية

أكد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الشيخ محمد الخالد على أن الاستعانة بشركات أمنية متخصصة للتفتيش فأن ذلك لا ينقص من عمل الاجهزة الأمنية ودورها فى أى شئ .

 

بل على العكس وإنما هوا دور مكمل لها وأيضا معموا به فى المطارات العالمية الكبرى وقد أعلن كيل وزراة الدخلية المساعد للشؤن المالية اللواء الشيخ احمد الخليفة عن إجتماع حاسم اليوم وذلك مع أحى الشركات العالمية والتى سيتم الإتفاق معها من أجل المساعدة فى إدارة مطار الكويت الدولى.

 

وقد أكد الخالد على أن على تلمس أي نواحي قصور، وأهمية توفير أحدث التقنيات في مطار الكويت الدولي والمنافذ الأخرى كافة، مشدداً على ان المؤسسة الأمنية لا تقبل بالحلول الوسطيه وإنما تدرك دورها وواجباتها، وتعي تماما المسؤولية الملقاة على عاتقها بتأمين سلامة الركاب، وأنه لا مجال لأي تراخٍ وغير مسموح بأي قصور.

 

وعلي صعيد آخر فقد أعلن اللواء الخليفة عن قرب توقيع عقد مع احدى الشركات العالمية للمساعدة على ادارة مطار الكويت الدولي وذلك خلال شهر من بدء التوقيع، مشيرا الى ان العقد يتضمن ان تقوم الشركة العالمية بتوفير ما يقارب من 350 الى 500 عنصر امن للمساعدة في اعمال التفتيش، في مجال إصدار بطاقات صعود الطائرة ( البوردينغ) والتفتيش على البوابات والتوجيه عليها والاشراف على عمليات الوصول والمغادرة ووضع الخطط لحركة المسافرين ومنع عمليات الزحام.

 

وقد تحدث عن العنصر النسائى بالمطار  فقد قال اللواء الخليفة لقد قمنا بتوفير العنصر النسائى

وقد باشرو بالفعل عملهم إلا أننا بصدد ويادة العدد وذلك فى المستقبل من أجل مواكبة زيادة أعداد المسافرين .