التخطي إلى المحتوى

الصندوقين الأسودين في رحلة إلى فرنسا

الصندوقين الأسودين في رحلة إلى فرنسا
الصندوقين الأسودين

في اليوم الذي تفوز فيه مصر بعضوية لجنة حقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة للفترة 2017 – 2021، أعلنت لجنة التحقيق في حادث الطائرة المصرية المنكوبة عبر وكالة الأنباء المصرية أنه سيتم إرسال الصندوقين الأسودين إلى فرنسا الأسبوع القادم.

وكانت طائرة مصر للطيران المتجهة من باريس إلى القاهرة قد فقدت يوم 19 مايو وعلى متنها 22 راكباً، قبل أن يتم اكتشاف سقوطها في البحر المتوسط، ومنذ ذلك الحين و سفينة أمريكية تؤجرها الحكومة المصرية تقوم بعملية بحث عن حطام الطائرة، وأشلاء الضحايا، و الصندوقين الأسودين، والذين عثر عليهما في حالة من التلف الشديد، الأمر الذي استدعى إرسالهما إلى فرنسا للقيام بعمليات الإصلاح وإزالة الترسبات، لتتمكن وزارة الطيران المصرية من استخلاص المعلومات منهما.

وأعلنت لجنة التحقيق في حادث الطائرة المصرية أن التلف يقع في مسجل محادثات الكابينة، ومسجل معلومات الطيران، لدرجة لا يمكن معاها الوصول إلى البيانات المحفوظة فيهما.

و سيمتد الدور الفرنسي حسب اللجنة إلى انضمام أطباء شرعيين فرنسيين إلى الفريق الطبي المصري المسئول عن انتشال أشلاء الضحايا، بالإضافة إلى مساعدة خبراء تابعين لمكتب التحقيق والتحليل لسلامة الطيران المدني الفرنسي وهيئة سلامة النقل الوطنية الأمريكية.

ويأتي فوز مصر بعضوية لجنة حقوق الإنسان من بين 26 دولة تقدمت للتنافس على تسع مقاعد في انتخابات التجديد النصفي لعضوية اللجنة، وأعلنت وزارة الخارجية المصرية أن ممثل مصر في اللجنة هو السفير أحمد عبد الفتاح.