التخطي إلى المحتوى

ملازم في “السجون” يرفض 1500 دينار دخلا إضافيا شهريا علي سبيل الرشوة

ملازم في “السجون” يرفض 1500 دينار دخلا إضافيا شهريا علي سبيل الرشوة

أبلغ مصدر أمني أن وكيل وزراة الداخلية المساعد لشؤن المؤسسات اللواء خالد الديين رفع اسم ملازم في السجون الى وكيل وزارة الداخلية الفريق سليمان الفهد تمهيدا لتكريمه نظير رفضه رشوة مغرية بل واسهامه في ضبط احد تجار المواد المخدرة.

 

هذا وقد أمر مدير عام الدارة العامة للمباحث الجنائية العميد محمد الشرهان أمر بإحالة شخص من غير محددي الجنسية بتهمة حيازة مواد مخدرة بقصد الاتجار وجار التحقيق مع نزيل في “السجن المركزي” وتوجيه تهمة عرض رشوة على ضابط مقابل دفع الضابط لتهريب مخدرات.

 

كان (ع. ع) ويعمل بوزارة الداخلية برتبة ملازم بالإدارة العامة للمؤسسات الإصلاحية ابلغ رؤساءه بتعرضه للرشوة من قبل (ي. ا.ح. ي) كويتي – 1986 نزيل بالسجن المركزي بتهمة «حيازة مواد مخدرة بقصد الاتجار» وذلك نظير قبوله إدخال مواد ممنوعة «مخدرات وموبايلات» مقابل مبلغ 1500 دينار وذلك بشكل دوري، من شخص لا يعرف بياناته ولكنه حاول معه عدة مرات لإقناعه.

 

وعليه تم اصدار اذن من وكيل النائب العام لضبط الشخص وعليه تم تشكيل قوة من مكتب مباحث الصليبية وتم تركيب كاميرات بالصوت والصورة داخل المركبة المبلغ وحصل الموعد بتمام الساعة 1.30 صباحا بمواقف جمعية القيروان وتمت مراقبة الموقع المتفق عليه وبعد فتره قام المدعو (م. ع. ط) وهو مقيم بصفه غير قانونية 1991 بالتواصل مع المبلغ وقام بالصعود الى مركبة المبلّغ وتم تسليمه علبة سجاير مغلقة وبداخلها مواد مخدرة كيميكال .

وقد قام المتهم بتفريغها سابقا وملئها بالمادة المخدرة وعند تسلم الإشارة المتفق عليها مع المبلغ تمت مداهمة المكان ولكن قام المتهم بأخذ العلبة وفر هاربا جريا على الأقدام الا أن القوة تمكنت من ضبطه بعد مقاومة شديدة وتم ضبطه ومعه العلبة وعدد 2 ظرف اسود بداخله مادة يشتبه في أنها مواد مخدرة “كيميكال” وهاتفان وعليه تم اقتياده للمكتب .

وبعمل المزيد من البحث والتحري تمت مداهمة منزله بمنطقة الصليبية وتفتيشه وتم العثور على 6 اظرف بداخلها مادة يشتبه فيها أنها مواد مخدرة “كيميكال” وعدد 1 ظرف شفاف بداخله مادة بيضاء يشتبه أنها مواد مخدرة “شبو” و50 ظرفا فارغا وبداخلها بقايا مادة يشتبه أنها مواد مخدرة “كيمكال” قد قام المتهم بتعبئة العلبة المغلقة منها وتم العثور ايضا على علبه امواس قد قام المتهم بفتح العلبة باستخدامها وتم العثور ايضا على مبلغ وقدره 1160 دينارا وذلك حصيلة تجارته وبمواجهته بالتحريات اقر واعترف بها وجرى تسجيل قضية بالواقعة وعمل اللازم.