التخطي إلى المحتوى

مصر تستنكر الموقف القطري المندد بالاحكام الصادرة بحق مرسي

مصر تستنكر الموقف القطري المندد بالاحكام الصادرة بحق مرسي

نددت الخارجية المصرية بالبيان الصادر عن نظيرتها القطرية والتي كانت قد استنكرت فيه الاحكام القضائية الصادرة أمس السبت بحق الرئيس المصري السابق محمد مرسي وعد آخر من الجماعة المحظوره فى مصر.

وكانت محكمة جنايات القاهرة قد قضت حكمها بإعدام 6 اشخاص بينهم أعضاء من جماعة الخوان المسلمين وأيضا صحفيين في قضية التخابر مع قطر كما حكم قاضى القضية علي الرئيس المعزول محمد مرسي بالسجن 40 عاما في القضية نفسها.

 

وبعد صدور هذه الأحكام أصدرت الخارجية القطرية بيانا وصفت فية ان هذه الأحكام عار وانه يتنافي مع العدالة والحقائق إلا ان الخارجية المصرية قد أعتبرت الموقف القطري ليس غريبا ممن كرس الموارد والجهود علي مدار السنوات الماضية لتجنيد أبواقه الإعلامية لمعاداة الشعب المصري ودولته ومؤسساته”

 

 

وقد دافعت الخارجية المصرية في بيانها عن القضاء المصري قائلة فيه ان القضاء المصري يتسم بالنزاهة المهنية الممتدين عبر عقود طويلة من السنين وفى وقت سابق قد توطرت العلاقات المصرية القطرية وذلك عقب عزل الجيش المصري للرئيس المعزول محمد مرسي .

 

 

وقد وصفت منظمة العدل الدولية بأن هذه الحكام بمثابة المفزعة وقال عبد المنعم عبد المقصود محامي الرئيس المعزول مرسي أن موكلة قد أدين بتهمة قيادة جماعة محظورة وانه برئ من تهمة التخابر مع قطر.

ومنذ عزل الريئس المعزول مرسي في الثالث من يوليو عام 2013 وإلي الن حوكم مرسي فى عدة قضايا وصدر أيضا ضده أحكام نهائية تشمل المؤيد وأيضا العدام شنقا وكان من بين المحكوم عليهم بالعدام في قضية التخابر مع قطر صحفيان في قناة الجزيرة الأخبارية القطرية هما إبراهيم هلال رئيس الأخبار السابق مصرى الجنسية , وعلاء سبلان معد البرامج السابق وهوا أردني الجنسية.

 

 

وصف بالمحكمة الهزلية :

قد حكمت المحكمة علي إبراهيم هلال وعلاء سبلان أيضا بالسجن المشدد 15 سنه في نفس القضية وذلك حسبما جاء علي قناة الجزيرة القطرية ووصف هلال المحاكمة بأنها هزلية وقال هلال وهوا مقيم الان في قطر وذلك في اتصال تليفوني لقناة ال BBC أن الحاكمة لم تستند إلي أى حقائق أو أدلة ملموسة .

 

 

قال أيضا هلال أنه مازال يثق في عدالة النظام القضائى المصري والان يعول علي مرحلة الطعن فى الأحكام الصادره ضده وقد أشار أيضا أنه علي ثقة تامة في حصوله علي البراءة من التهم المنسوبه اليه .

وقالت ماجدلينا مغربي، نائبة مدير برنامج الشرق الاوسط وشمال أفريقيا في المنظمة في بيان إن “نظام القضاء المصري الكسيح والفاسد تماما ليس سوى وسيلة طيعة للقمع الذي تمارسه السلطة لأي بقية من معارضة أو انتقاد”.