التخطي إلى المحتوى

شركات الهواتف الصينية تسيطر على نسبة المبيعات فى الربع الأول من عام2016

شركات الهواتف الصينية  تسيطر على نسبة المبيعات فى الربع الأول من عام2016

شركات الهواتف الصينية  تسيطر على نسبة المبيعات فى الربع الأول من عام2016

كما هوا المتوقع في كل عام كانت السيطرة فى المبيعات للشركة الكورية سامسونج والامريكية آبل ولكن مع بداية هذا العام حدثت تغييرات كثيرة وجذرية للشركات الصينية فقد طورت من نفسها كثيرا لتحلق بركاب السوق العالمي وتتجه خلال الفترة القادمة، والتي تتجه بقوة إلى عمالقة تصنيع الهاتف في الصين، وهو ما تحقق بالفعل بعد الكشف عن نتائج الربع الأول من مبيعات الهواتف الذكية لهذا العام.

 

وفى بعض التقارير أنه فى فترة يناير ومارس الماضى كانت أبل وسامسونج كما هو متوقع على قمة هرم مصنعي الهواتف الذكية، ليلحق بهم صانعي الهواتف الصين، ليحتل صانعي الهواتف الصينية 8 مراكز من أصل 12 شركة في المراكز الأولى لمبيعات الهاتف في العالم.

 

فقد حصلت الشركة الصينية Huawei  على الميدالية البرونزية وذلك خلال الربع الأول وذلك بعد إن استطاعة ان تحقق نسبة مبيعات تصل إلي 28.9مليون وحدة، إلا أنها في المركز الثالث بعد أن احتلت سامسونج المركز الأول بمبيعات وصلت إلى 81.5مليون وحدة، والثاني لابل بمبيعات 51.6مليون وحدة، وقد تجاوزت شركة OPPO التوقعات بانتقالها من المركز الثامن عام 2015 إلى المركز الرابع، حيث قامت بشحن 16.1مليون هاتف بسعر معقول من الشريحة المتوسطة.

 

وتأتى شركة  Xiaomiفي المركز الخامس محافظه بذلك على نفس مركز العام السابق كما جائت شركةVivo فى المركز السادس بعد أن كانت تحتل المركز العاشر .

 

وهبطت عملاق التكنولوجيا الكورية LGللمركز السابع، وجاءت كل من ZTE، وLenovo، وtcl، وMeizu، وMicromax في المراكز 12 الأولى، ولم نجد كل من الأسماء التي اعتدنا عليها مثل Sony، وHTC، وMicrosoftفي المجموعة الرائدة، هذا وتشير توقعات مركز الأبحاث IC Insights إلى أن هذه القائمة في ترتيب صانعي الهاتف لن تتغير حتى نهاية العام.

 

وقد سجلت العديد من الشركات الصينية المصنعه للهواتف وبما في تلك الشركات Huawei، OPPO ،Vivo ،Meizu، بالإضافة لمايكروماكس الهندية نمو هائل من عام إلى أخر يتراوح بين 29إلى 74 %، في حين أن سامسونج، وأبل وLGيسجلون انخفاض في الشحن يتراوح ما بين 1إلى 5في المائة، ولكن خلال الوقت الحالي تظل العملاقة الكورية وأبل هما كبار مصنعي الهواتف الذكية في العالم.