التخطي إلى المحتوى

المملكة العربية السعودية تتكلف بتقديم أكثر من 50 ألف وجبة إفطار للاجئين السورين

المملكة العربية السعودية تتكلف بتقديم أكثر من 50 ألف وجبة إفطار للاجئين السورين

قامت الحملة الوطنية السعودية بتقديم ما تجاوز 50 ألف وجبة إفطار للاجئين السورين الصائمين، الذين يعانون من ويلات الحروب، فكانت هذه بادرة طيبة والتفاتة إنسانية للصائمين  خلال هذا الشهر المبارك، وقد تم توزيع هذه المساعدات الغذائية في عدد من المناطق كحلب وريف إدلب….

و قال المتحدث خالد السلامة  مدير مكتب الحملة الوطنية السعودية  في تركيا على أن هذه المساعدات الغذائية يثم نقلها إلى الأراضي السورية عبر الحدود التركية السورية وذلك بالتنسيق مع  الجهات التركية، مشيرا  على أن هذا  المساعدات الغذائية يثم نقلها بشكل يومي .

وتهدف  هذه المبادرة والإتفاتة الإنسانية إلى التخفيف من معانات اللاجئين السورين، حيث ثم نقل ما يزيد  عن 60 ألف وجبة إفطار ثم توزيعها بشكل متساو على المناطق الذين يقطنون فيها النازحين السوريين الذي إستفادوا من هذه المساعدات وخاصة أن أغلب اللاجئين السوريين على صيام وقد تم توزيع ما  يقارب 12 ألف وجبة إفطار على  اللاجئين السوريين  في تركيا،

بدوره، أكد المدير الإقليمي للحملة الوطنية السعودية لنصرة سوريا الدكتور بدر بن عبد الرحمن السمحان أن الحملة مستمرة في توزيع المواد الغذائية و الوجبات   على اللاجئين والنازحين السوريين.

و من جهة أخرى تحدث المسؤول عن  الحملة الوطنية السعودية لنصرة سوريا على أن حملة  توزيع الأطعمة و الوجبات الغذائية    لازلت مستمرة وستبقى طيلة هذا   الشهر المبارك مشيرا إلى كون هذه العملية تندرج ضمن  البرنامج الرمضاني ” و لك مثل أجرة 4″  مضيفا إلى أن الحملة في تحسن في مرد وديتها كما نهدف إلى توسيعها  بحيث نتمكن من  تغطية أكبر عدد ممكن من الأسر السورية التي هي في أمس الحاجة لمثل هذه المساعدات و الاحتياجات العدائية و إمداد الصائمين بوجبات إفطار يومية وعلى مدار الشهر .