التخطي إلى المحتوى

وزير الدفاع الروسي يجري مباحثات مع الأسد حول التعاون العسكري

وزير الدفاع الروسي يجري مباحثات مع الأسد حول التعاون العسكري

أجتمع وزير الدفاع الروسي سيرجي شويغو مع الرئيس السوري بشار الأسد للمباحثات حول التعاون العسكري وذلك خلال زيارة مفاجئة لسوريا اليوم السبت.

 

وعلي الصعيد الروسي فإنها تدعم النظام السوري عسكريا في الصراع بينها وبين الجماعات المسلحة منذ مايقارب الخمس سنوات وذلك من أجل إسقاط النظام السوري

 

وقد تناولت المباحثات العمل المشترك لمحربة التنظيمات الأرهابية علي الأراضي السورية وذلك حسبما جاء في وكالة الأنباء السورية “سانا”

 

كما قام وزير الدفاع الروسي بزيارة تفتيشية لقاعدة أحميم الجوية الروسية في محافظة اللاذقية السورية وهذا وكما جائت فى وكالة انترفاكس الرسمية الروسية.

 

وأضافة الوكالة الروسية نقلا عن متحدث رسمي بأسم الجيش الروسي أن وزير الدفاع الروسي شويغو قد إستمع إلي العقيد الكسندر دفورينكو قائد القوات الروسية في سوريا إلي تقرير بشأن الموقف السوري .

 

وقد ضمت قاعدة أحميم نظام صورايخ دفاع جوي من طراز إس-400 وقال الوزير الدفاع الروسي أنه موفد إلي سوريا بأمر من الرئيس الروسي فلادمير بوتين وقد جائت الزيارة المفاجئة وذلك بعد إعلان بوتين تأييدة لما قال علي لسانه أنها مقترحات أمريكية بأشراك من المعارضة في الحكومة السورية الحالية.

 

وقال الرئيس الروسي بوتين يوم الجمعه خلال منتدي سانت بطرسبورج الأقتصادي الدولي أن الرئيس السوري بشار الأسد وافق علي أن هناك حاجة ملحة لوجود عملية سياسية فى سوريا.

 

وقد عبر الرئيس الروسي فلادمير بوتين عن إعتقادة بأن سوريا لا تحتاج إلي سيطرة الرئيس بشار الأسد علي الأراضى السورية وإنما استعادة ما وصفة بالثقة الكاملة في السلطات السورية الحالية.

 

وفي وقت سابق حذرت روسيا من أي هجوم من جانب الولايات المتحدة المريكية علي الأراضى السورية وذلك علي قوات الجيش النظامي السوري وقالت أن مثل هذه الخطوة سوف تخلق الفوضي العارمة فى المنطقة العربية أجمع.

 

كما قال الرئيس الروسي أن سوريا عاجلا أم آجلا ستنهار لا محالة إذا إستمرت الأمور إلي ماهي علية كما أضاف أيضا أنه لوحدث هذا بالفعل سيكون أسوء سيناريو فى التاريخ .