التخطي إلى المحتوى

أخطاء شائعة يجب تجنبها عند اقتناء هاتف جديد

أخطاء شائعة يجب تجنبها عند اقتناء هاتف جديد

في خضم التنافس الذي تعرفه الشركات المصنعة للهواتف الذكية في العالم وتطويرها لأجهزة جديدة في فترات وجيزة وبمواصفات حديثة، يجعل المستخدم في حيرة من أمره حينما يرغب في إقتناء جهاز جديد، وهكذا قد يقع المستخدم في بعض الأخطاء التي قد تعود عليه بالخسارة، لذا سنعرض بعض الأخطاء الشائعة التي قد يقع فيها بعض المستخدمين.

أولا : تجنب إقتناء الهواتف الذكية المعلنة في وقت وجيز، هذه الهواتف لم يجربها بعد خبراء في المجال تكون حديثة العهد وقلة قليلة من إقتناها، لذلك ينصح انتظار إلى حين توفر كامل المعلومات عن الجهاز المرغوب إقتناءه من إيجابيات وسلبيات وما إلى ذلك.

ثانيا : اختيار الجهاز المناسب الذي يلبي حاجيات المستخدم، وتجنب إقتناء هاتف معين بدعوى الضجة الإعلامية التي خلقها في الساحة التقنية.

ثالثا : لا ينصح بشراء الهواتف الذكية ذات الشاشات الكبيرة ” Phablet ” بحكم أن أول مشكل قد يواجهه المستخدم هو مشكل حمل وأخذ جهازه معه بحكم أن الجهاز كبير الحجم، لذا فهذا النوع من الهواتف هو مناسب للنساء اللواتي يحمل حقائبهن دائما.

رابعا : إذا كان المستخدم يبحث عن أفضل هاتف ببطارية جيدة جدا وممتازة، يجب حينها تجنب الهواتف النحيفة، وكما هو متعارف كلما كان الجهاز نحيفا كانت البطارية أصغر حجما وبقدرات أقل.

خامسا : تجنب الميول لشركة معينة مثل ” سامسونج، هواوي .. “، فليكن معيار اختيار الجهاز أو الهاتف المراد شراؤه هو مواصفاته، لذا يجب الإطلاع على إصدارات الشركات الأخرى أيضا مثل ” HTC، Xiomi …. ” وما إلى ذلك.

في الأخير، تجدر الإشارة إلى أن اختيار الجهاز المناسب للمستخدم هو يعتمد على تحديد حاجيات المستخدم الأساسية، فإذا تم تحديد هذه الحاجيات أصبح أمرا سهلا.